القيادة العامة للقوات المسلحة نعي اللواء الطيار الركن فهد عبد الباقي العجيلي               تفاصيل اللحظات الأخيرة لوفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي               البعث والحراك الشعبي في الجزائر               وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي في المحكمة               أردوغان لـ"ماكرون": بأي صفة تتحدث عن أنشطتنا في شرق المتوسط؟               أردوغان: سنحمي بكل ما نمتلك من قوة سفننا في شرق المتوسط               "العسكري" السوداني: فض الاعتصام "فخ" نُصب لقوات "الدعم السريع"               القانونية النيابية:أحزاب الحشد الشعبي تريد الهيمنة على القضاء بأسم “الدين”              

فضائح جنسية في الجامعات العراقية مقابل ضمان الحصول على شهادة الماجستير ؟!!

أخبار عراقية
الثلاثاء, 30 تشرين الأول 2019

-كشف الدكتور (أ- ع) التدريسي في كلية التربية /ابن رشد في قسم اللغة العربية عن فضائح اخلاقية تمارس من قبل بعض التدريسين في الكلية.. وعلاقات جنسية تقام مع الطالبات لضمان نجاحهن والحصول شهادة الماجستير.

وقال الدكتور في لقاء جمعه بمقربين من موقع قراءات انه في العام الدراسي (2010-2011) قُبلت ثلاث طالبات على النفقة الخاصة في كلية التربية/ابن رشد في قسم اللغة العربية.

وبعد ان بدأ الفصل الدراسي الاول اتضح ان هؤلاء الطالبات ضعيفات جدا في مستواهن العلمي، فواحدة منهن خريجة الدراسة المسائية حاولت اكمال دراستها العليا في كلية اهلية ففشلت ولدي رسالة من مساعد رئيس الجامعة يطلب فيها محادثتي لغرض يخصها؟ .
والاخرى خريجة كلية اهلية والكليات الاهلية اغلبها ضعيفة المستوى كالدراسات المسائية اما الثالثة فهي موظفة في كلية تربية لم تبق وساطة الا واستخدمتها ، مضيفا انه يمتلك تسجيلات صوتية لمكالمات هاتفية ورسائل نصية واردة بخصوص هؤلاء الطلبة !

واضاف انهن فشلن في احد الدروس ليكون امتحان الدور الثاني في ايلول 2010 ومعهن كانت تسير جيوش من الوساطات وتعرضت لضغوط المباشرة وغير المباشرة بصفتي استاذ المادة التي رسب بها الطلبة ونتيجة لضعف مستواهن العلمي رسبن في الدور الثاني لتقوم القيامة ضدي

وذكر الدكتور ان الطالبات الثلاثة بعد ان عجزن عن ارسال الواسطات الكثيرة قدمن اليه وعرضن انفسهن عليه بصورة وقحة دون خجل او حياء على حد وصف الدكتور، مؤكدا انهن عرضن عليهن قضاء ليلة حمراء في منزله برفقتهن كما فعلن مع اغلب التدرسين في الكلية لضمان النجاح والحصول على شهادة الماجستير لكنه رفض وحرص على اداء واجبه بما يقتضيه عليه الدين والرسالة التعليمية التي يحملها
المصدر..النخيل



أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة