السعودية.. اكتشاف آيات قرآنية نحتت على صخرة               فديو....الجيش الروسي يتسلم قاذفة استراتيجية معدلة               زيادة جرائم الكراهية ضد المسلمين في الولايات المتحدة               جريمة مروعة في مكة تهز السعودية               اختراق علمي.. تطوير مضاد لعلاج جميع لدغات الأفاعي القاتلة               روسيا لم تتخذ قرارا بعد بشأن تسليم منظومة إس-300 لسوريا               مقتل صالح الصماد أبرز قادة الانقلابيين في اليمن               حراك سني مبكر للحصول على مكاسب في الحكومة المقبلة              

أحزاب البرلمان التركي تجمع على رفض اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل

أخبار عربية وعالمية
الخميس, 7 كانون الأول 2018

أنقرة/ إسماعيل جيمان/ الأناضول

أصدرت الأحزاب السياسية في البرلمان التركي، اليوم الأربعاء، بيانا مشتركا ضد موقف الولايات المتحدة حول الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكدت الأحزاب التركية في البيان الذي أصدرته خلال اجتماع الجمعية العمومية للبرلمان، إنه تم الإعلان للرأي العام العالمي عن "رفض البرلمان التركي هذه المبادرة التي تتسم بالمغامرة (إعلان أمريكا القدس عاصمة لإسرائيل) بشكل قاطع وغير قابل للنقاش".

وقرأ نائب رئيس البرلمان التركي أحمد أيدن، البيان المشترك الذي أصدرته أحزاب؛ العدالة والتنمية الحاكم، والشعب الجمهوري (أكبر أحزاب المعارضة)، والحركة القومية، والشعوب الديمقراطي المعارضَيْن.

وشدد البيان على أن القدس هي بالنسبة للأديان السماوية الثلاث (الإسلام والمسيحية واليهودية)، قلب الشرق الأوسط الذي يسعى إلى الحرية والسلام على أساس عادل.

وقال البيان إن "القدس التي هي أولى قبلتينا، والتي اكتسبت هويتها الدينية من خلال حرمها الشريف والأماكن المقدسة التابعة للأديان السماوية الثلاثة، وتاريخها وثقافتها، هي قرة عين السلام العالمي".

ولفت البيان إلى أن البرلمان التركي رفض جعل القدس خاضعة لسيطرة إسرائيل منذ 1947، وأن الأمم المتحدة دعت عقب احتلال إسرائيل للقدس الشرقية في 1967 للابتعاد عن محاولات تغيير وضعية القدس.

وأكد البيان على أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رفض قرار إسرائيل حول ضم المدينة عام 1980، واعتبر جميع القرارات التي اتخذتها إسرائيل في هذا الخصوص باطلة. 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة