فديو....برشلونة يسحق إشبيلية ويتوج بكأس إسبانيا               تنافس إيراني قد يؤدي الى إغلاق عشرات المطاحن العراقية               ماذا نستنتج من القصف الامبريالي لسوريا.. لماذا وكيف؟!؛               اضاءات من خطاب القائد عزة ابراهيم 4               أنقرة تستنكر قرار النمسا وهولندا منع الحملات الدعائية للانتخابات التركية               أردوغان: نهدف إلى دخل قومي بمستوى 2 تريليون دولار               قبسات من وحي الخطاب التاريخي للرفيق القائد شيخ المجاهدين عزة إبراهيم الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي               المقاومة‌ اليرانية تواصل الإضراب في محافظات كردستان وكرمانشاه وآذربايجان الغربية واعتقال عدد من المحتجين              

كرة الثلج التي سوف تطيح بنظام الملالي

مقالات وآراء
الأربعاء, 3 كانون الثاني 2018

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كرة الثلج التي سوف تطيح بنظام الملالي


الرفيق عبدالامير عباس الحسيني

أن نظام الولي الفقيه أخذد بالتصدع وسيتهاوى قريبا في مزابل التاريخ فهدا النظام الاستعدائي الاستبدادي والذي وضع أستراتيجيته التوسعية المقبور الخميني الحالم ومن بعده الخامنئي المكمل لمخططه بأعادة أمجاد الاكاسرة والسيطرة على الدول العربية وأبتلاعها قد وصل للرمق الاخير وعمليا فاليوم لن يكون كبعده في أيران فبعد أن أهمال وتقيد لحريات الشعب الايراني طيلة أربعة عقود تقريباً جعلت من البلد دولة مارقة تتدخل في شؤون جيرانها بغير وجه حق وجعلت من أبناء الشعب الايراني وقودا لحروب وتدخلات عبثيه ضربيتها دماء تسيل في العراق وسوريا واليمن أوصلت المواطن الايراني لحالة الفقر المدقع بأقتصاد منهارللبلد مع تهميش وتغيب كبير لمكونات الشعب الايراني من القوميات الغير فارسية من أذريين وأكراد وعرب وأعتبارهم كمواطنين من الدرجة الثانية طيلة فترة حكم الملالي كل هذه العوامل وغيرها أججت روح الثورة لدى أبناء الشعوب الايرانية بمختلف مكوناتهم لتغيير هذا الواقع المرير والتمرد على نظام قمعي دموي فهب وخرج الالاف من الايرانيين ومن مختلف القوميات ضد النظام منتفضين بعد أن ذاقو ذرعاً من وضعهم المتردي على مختلف الاصعدة مع العلم بأن أنتفاضات الاذريين والاكراد والعرب ليست بجديدة أو وليدة اليوم بل هي كانت وماتزال مستمرة منذ سنوات وما تصاعد الاحتجاجات والمظاهرات والحراك الذي قام به الشعب الايراني مؤخراً ألا كرة ثلج سوف تكبر وتكبر حتى تنهي هذا النظام قريباً هذا النظام الاجرامي الدموي الذي أدرك الشعب الايراني حقيقته جيداً ومل من سياساته الرعناء التي بددت ثروات البلاد بحروب وتدخلاث عبثية وأهلمت البلد والشعب تماماً فالمظاهرات والاحتجاجات وصلت اليوم الى مناطق جغرافية نفوذ النظام ورفعت شعارات تدعو علنا لاسقاط الجمهورية الاسلامية والموت لمرشدها المجرم وجاءت بوقت حرج للنظام الذي يعيش حالة أخفاق فعلية بمختلف الاصعدة الداخلية والخارجية فهو لم يحقق لشعبه سابقاً وحالياً أياً من وعوده وعلى مدى عقود ووضعه أقليماً ودولياً معقد وصعب والاوضاع يمكن أن تتدهور أكثر وأكثر وتخرج بأي لحظة عن سيطرته مع تسارع الاحداث وتصاعد وتيرتها وأختلاف مايجري اليوم في أيران بشكل كبير عن أي أحداث مماثلة وقعت في السابق فخرج رأس الفتنة الخامنئي ليصف المحتجين من الشعب الايراني بالعمالة وهذه أشارة علنية لاستباحة دمائهم وأستهدافهم برصاص الحرس الثوري الاجرامي والذي أخذ يحاول عبر أذرعه شيطنه الاحتجاجات وتشوييها بتروجه للاكاذيب مع علم قادته بأن أي تحرك بطريقة غير محسوبة في هذه اللحظات الحرجة ستفاقم الوضع وتفجره وهذا مادفع الرئيس الايراني روحاني بالقول بأنه من حق الشعب أن يتظاهر ولكن عليه أن يعمل حساباً للمؤامرة التي يتم طبخها وحياكتها في الخارج على حد زعمه ولانعلم من سواهم يحوك ويدبر المؤامرات ودائما وأبداً كان النصر للشعوب الثائرة على الانظمة المستبدة وهذه الحقيقة يدركها جيداً نظام الملالي المتداعي ونحن كشعب عربي نحترم خيار الشعب الايراني بأسقاط هذا النظام الاجرامي الدموي ونعلن وقوفنا ودعمنا للشعب الايراني بثورته ونؤكد عدم وجود أي مشكلة بين العرب والشعب الايراني بل مشكلتنا هي مع نظام ولاية الفقيه الاجرامي الدموي حصراً ومع ذيوله وخفافيش ظلامه

وأن غداً لناظره لقريب

المشرف العام لشبكة العز

 

الثلاثاء 15 ربيع الثاني 1439 / 2 كانون الثاني 2018

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة