عبد المهدي:لا استطيع الخروج من نظام المحاصصة               مشعان:المرشح لرئاسة النزاهة النيابية نصاب وسارق               تحالف القرار لعبد المهدي:عدم معالجة أسباب سقوط الموصل سيؤدي إلى”نزوح جديد”               العامري يرد على الصدر: سنّة البناء أصبحوا جزءاً من المشروع الإيراني والفساد لايشملهم!!               1,148,200 دينار الحد الأدنى للراتب الشهري لعديم الشهادة في الحشد الشعبي!               الكربولي:مقتدى الصدر من منظومة الفساد!               العثور على لوحة بيكاسو المسروقة               صفقة قياسية.. لوحة بيعت بـ 90 مليون دولار ورسامها مازال حيا              

التغيير:برلمان كردستان “شركة مساهمة”

أخبار عراقية
الخميس, 8 تشرين الثاني 2018

 

السليمانية/ شبكة أخبار العراق- أكد عضو حركة “التغيير” الكردية، سالار تاوكوزي، الخميس، أن زمام الامور في برلمان اقليم كردستان، ستكون بيد الحزب الديمقراطي، والاتحاد الوطني الكردستانيين، بسبب تقليص دور المعارضة وتفتيتها.وقال تاوكوزي في حديث صحفي له اليوم، إن “ذلك سيؤدي الى تهميش مصالح المواطنين خاصة بعد ان خاب أملهم بالمؤسسة التشريعية المتمثلة ببرلمان الاقليم الذي أصبح شركة مساهمة حزبية لملء جيوب أعضائه بالأموال وإغداق الامتيازات عليهم”.وأضاف، أن “برلمان الاقليم أصبح مزاداً حزبياً وليس منصة للدفاع عن حقوق المظلومين وتشريع قوانين قادرة على تغيير واقعنا الراكد الذي يسير دورة بعد دورة للبرلمان، من السيء إلى الأسوأ”.وكان برلمان إقليم كردستان قد عقد، الثلاثاء (6 تشرين الثاني 2018)، جلسته الاولى للدورة التشريعية الخامسة.وقال مصدر برلماني كردي، إن برلمان الإقليم عقد جلسته النيابية الاولى للدورة التشريعية الخامسة برئاسة أكبر الاعضاء سنا وهو النائب عن الحزب الديمقراطي ريفنك محمد نوري البالغ من العمر 67 عاما واقتصرت الجلسة على اداء الاعضاء الجدد اليمين والقسم القانوني كنواب جدد بحضور رئيس مجلس القضاء الاعلى في الإقليم.

التغيير:برلمان كردستان “شركة مساهمة”

السليمانية/ شبكة أخبار العراق- أكد عضو حركة “التغيير” الكردية، سالار تاوكوزي، الخميس، أن زمام الامور في برلمان اقليم كردستان، ستكون بيد الحزب الديمقراطي، والاتحاد الوطني الكردستانيين، بسبب تقليص دور المعارضة وتفتيتها.وقال تاوكوزي في حديث صحفي له اليوم، إن “ذلك سيؤدي الى تهميش مصالح المواطنين خاصة بعد ان خاب أملهم بالمؤسسة التشريعية المتمثلة ببرلمان الاقليم الذي أصبح شركة مساهمة حزبية لملء جيوب أعضائه بالأموال وإغداق الامتيازات عليهم”.وأضاف، أن “برلمان الاقليم أصبح مزاداً حزبياً وليس منصة للدفاع عن حقوق المظلومين وتشريع قوانين قادرة على تغيير واقعنا الراكد الذي يسير دورة بعد دورة للبرلمان، من السيء إلى الأسوأ”.وكان برلمان إقليم كردستان قد عقد، الثلاثاء (6 تشرين الثاني 2018)، جلسته الاولى للدورة التشريعية الخامسة.وقال مصدر برلماني كردي، إن برلمان الإقليم عقد جلسته النيابية الاولى للدورة التشريعية الخامسة برئاسة أكبر الاعضاء سنا وهو النائب عن الحزب الديمقراطي ريفنك محمد نوري البالغ من العمر 67 عاما واقتصرت الجلسة على اداء الاعضاء الجدد اليمين والقسم القانوني كنواب جدد بحضور رئيس مجلس القضاء الاعلى في الإقليم.

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة